عمران : مدارس مديرية ريدة تنفذ إذاعات مدرسية ووقفات مؤيدة لانتصارات عملية البنيان المرصوص ورفضاً لصفقة القرن واحتفاءً بجمعة رجب

نفذت مدارس الزهراء والنهضة والأمجاد بمديرية ريدة إذاعات مدرسية ووقفات احتجاجية بمناسبة جمعة رجب الذي دخل فيها الشعب اليمني الإسلام وتأييداً  للانتصارات التي حققها أبطال الجيش واللجان الشعبية بعملية البنيان المرصوص وعملية فأحبط أعمالهم ورفضاً لصفقة ترمب الملعون والرامية إلى تهويد القدس الشريف وجعلها عاصمة لبني صهيون وبمباركة خونة من يسمون أنفسهم ملوك وحكام العرب أذناب أمريكا وإسرائيل صهاينة العرب بني سعود وإمارات العهر

وتخلل الفعاليات التي حضرها مدير مكتب التربية بمديرية ريدة الأستاذ أمين الشامي ورئيس ثبات وانتصار صالح عبدالله الذيفاني ورؤساء الأقسام والموجهين أعضاء لجنة تحكيم المسابقات  المنهجية والثقافية ومدراء المدارس العديد من الفقرات الفنية والإبداعية والشعرية  والأناشيد و الزوامل والكلمات التي عبرت في مجملها عن أهمية الاحتفاء بجمعة رجب العظيم الذي اعتنق أهل اليمن فيه الإسلام وكذا التأييد والمباركة للشعب اليمني  وقائد الثورة والمسيرة القرآنية السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي والقيادة السياسية ممثلاً برئيس المجلس السياسي الأعلى رئيس الجمهورية المشير مهدي المشاط بمناسبة جمعة رجب والانتصارات العظيمة بعملية البنيان المرصوص وعملية فأحبط أعمالهم وعملية توازن الردع الثالثة وكذا رفضاً لصفقة ترمب

كما عبر طلاب وطالبات المدارس التي تميزت جميعها في أداء الفقرات بصورة رائعة عن رفضهم لسرقة القرن مؤكدين أن الصفقة ستسقط ويسقط معها الشيطان الأكبر أمريكا وترمب الخنزير وكل من تأمر على تصفية القضية الفلسطينية من حكام العرب الخونة الذين هرولوا لبيع المقدسات الدينية وفي مقدمتها القدس الشريف العاصمة الأبدية للدولة الفلسطينية والأمتين العربية والإسلامية

وفي الفعالية أكد مدير التربية الشامي أن كل الخونة الذين يؤيدون صفقة القرن وبيع المقدسات سوف يتساقطون مع سقوط صفقة القرن التي سيسقطها الشعب اليمني والفلسطيني

وأشار الشامي ان الشعب اليمني قد احتفل يوم أمس بجمعة رجب الجمعة المباركة التي دخل فيها الشعب اليمني الإسلام بعد وصول الإمام على عليه السلام إلى اليمن ودعوته لهم الدخول في الإسلام فلبوا دعوته واعتنقوا الإسلام

كما بارك الشامي لقائد الثورة والقيادة السياسية والشعب اليمني الانتصارات العظيمة التي حققها ابطال الجيش واللجان الشعبية بجبهات نهم ومارب والجوف والتي تحققت بتأييد من الله

وأوضح الشامي إلى تكشف الحقائق التي أثبت الخيانات التي ارتكبها النظام السابق الذي أقدم على جريمة تفجير الصواريخ الدفاعات الجوية إرضاء لأمريكا و أتباعاها اللاتي حضرن عملية التفجير في مارب والذين خانوا وطنهم وشعبهم في جريمة لم تحدث في التاريخ

إلى ذلك حضر الشامي والذيفاني وقيادة مكتب التربية بمديرية ريدة المسابقة قبل النهائية في المرحلة الأساسية التي ضمت مدارس الشهيد الجابري والصبر بسكن والنهضة الأهلية و26/ سبتمبر بيت مطر والمرحوم المطري وقد تمكنت مدرسة النهضة الأهلية من الفوز بالمركز الأول والتأهل للمسابقة النهائية التي ستقام يوم غدا الأحد بعد منافسة شديدة مع الشهيد الجابري التي حصدت المركز الثاني والمرحوم المطري التي حلت في المركز الثالث بينما حل رابعاً 26/ سبتمبر وحل في المركز الخامس الصبر بسكن