إب : مكتب التربية بالمحافظة يقيم المسابقة العلمية و الثقافية تحت شعار خمسة أعوام من الصمود والانتصار

تحت شعار خمسة أعوام من الصمود في وجه العدوان أقام مكتب التربية والتعليم بمحافظة إب ( شعبة التعليم إدارة الأنشطة المدرسية مع إدارة التوجيه الفني)  المسابقة الختامية العلمية والثقافية والفنية الأدبية وكذا الابتكارات العلمية للعام الدراسي ٢٠١٩-٢٠٢٠م والتي أقيمت بثانوية الشهيد الرئيس صالح الصماد للمتفوقين بمحافظة إب

 

وفي المسابقة التي حضرها المشرف العام بالمحافظة الأخ يحيي اليوسفي ووكيل المحافظة لشؤون التعليم القاضي عبد الفتاح غلاب  والأخ مدير مكتب التربية والتعليم بالمحافظة الأستاذ محمد درهم الغزالي ونائبه مسؤول الوحدة التربوية بالمحافظة الأستاذ محمد لطف المتوكل ورئيسي شعبة المناهج والشعبة الفنية الأستاذ عبد الرحمن الحبري والأستاذ معمر المفتي حيث قام الحاضرون بالطواف بقاعات المسابقات والتي شملت على ١٥ قاعة ومشاركة اكثر من ٢٠٠ طالب وطالبة من مختلف مديريات المحافظة كذلك أطلعوا على الإعداد للجان التنظيم والمعدين للمسابقة لموجهي التوجيه الفني وكذا الطلاب المتقدمين للمسابقة الثقافية والعلمية واستماعهم للموهوبين والمبتكرين من خلال مشاركتهم بالمسابقة

 

مدير التربية الغزالي بين بكلمته في اختتام الأنشطة المدرسية على مستوى المحافظة للعام ٢٠١٩-٢٠٢٠م أنه في كل عام من شهر مارس نحيي هذه الفعالية والتي جعلتنا أكثر صمودا وأكثر ثباتا وقوة ونوه بأنه حينما استهدفنا العدوان في ٢٦ مارس بأنها منة من الله حين أيقضنا مما كنا عليه وأنه بهذه المناسبة نحيي خمسة أعوام من الصمود استطعنا خلالها صنع الصواريخ والأسلحة والطائرات المسيرة وأن نواجه العدوان بجميع تحالفه ومرتزقته وعملائه والدليل ما يشهده العالم من انتصارات متلاحقة بفضل من الله لقواتنا من الجيش واللجان الشعبية وكذا القبض على الخلايا مما يدل على قوة وأمن دولتنا رغم الظروف الاستثنائية جراء العدوان في محاصرته وتضييقه الخناق على شعبنا اليمني فأحبط أعمالهم الذي كان يخططون له مؤكدا في حديثه أن إيقاف العملية التعليمية ما هو الا إجراء احترازي تقوم به الدولة حفظا على سلامة مواطنينا وأبنائنا وماهي الا ايام وتعود العملية التعليمية.

 

القاضي غلاب أشاد بجهود التربويين وصمودهم وكذا بدور قيادة مكتب التربية مشيدا بجهود مدير التربية الغزالي وما يقوم به تجاه نجاح العملية التربوية وكذلك كل إدارات الشعب وبخاصة ما تقوم به إدارة الأنشطة المدرسية وما تقوم به  القيادة السياسية ووزارة التربية والتعليم من إتمام كبير وملحوظ بالموهوبين وما يعول عليهم في بناء مستقبل اليمن معززا بكلماته انتصارات الجبهة التربوية رغم استهداف العدوان الغاشم العملية التعليمية

 

فيما وضح الأخ اليوسفي وخلال تكريمه للمشاركين وتكريمه للأخ مدير مكتب التربية الاستاذ محمد درهم الغزالي بشهادة من السلطة المحلية لقيادة المحافظة أن اليمن وبشهادة من الصحة العالمية يخلو من فيروس كورونا الذي زرعته أمريكا وبأن العدوان الذي حاصرنا وأغلق الموانئ في بلادنا ها هو محاصر ويغلق موانئه ومحلاته ومنافذه بفضل من الله وأشاد بصمود الجبهة التربوية وبحاجة اليمن الى أبنائنا المتعلمين بالمستقبل لرقي بلدنا وتقدمها

 

هذا وقد شكر الحاضرون إدارة الأنشطة المدرسية ومديرها ا. عبد الرحيم الخشعي لنجاح الفعاليات واستمراريتها وكذا قدموا شكرهم لا دارة ثانوية الصماد والدكتور فيصل راجح  لاستضافتهم لاختتام المسابقة العلمية والثقافية

 

وفي اختتام فعالية الأنشطة كرم الحاضرون الفائزون وحصول مديرية المشنة على المركز الأول بالمسابقة العلمية وحصول مديرية الظهار على المركز الثاني ومديرية ذي السفال على المركز الثالث كما كرمت مديرية بعدان الحاصلة على المركز الأول بالمسابقة الثقافية ومديرية العدين بالمركز الثاني كما تم تكريم عدد من نواب أدارة وموجهي الانشطة  والموجهين الفنيين والإعلاميين واللجان المنظمة للحفل وتكريم عدد ٢٥ من الموهوبين