وقفة للعاملين والكادر الصحي في مستشفى الثورة بإب تنديدا بالتطبيع مع ال 25 أغسطس 2020

وقفة للعاملين والكادر الصحي في مستشفى الثورة بإب تنديدا بالتطبيع مع ال
25 أغسطس 2020
–  إب  –  6 محرم 1442 هجرية
نظم العاملون والكوادر الطبية بهيئة مستشفى الثورة العام في محافظة إب اليوم الثلاثاء، وقفة احتجاجية رفضا للتطبيع الإماراتي مع الكيان الصهيوني .
وندد المشاركون في الوقفة التي حضرها رئيس الهيئة الدكتور عبد الغني غابشة ، بالإعلان الإماراتي للتطبيع مع الصهاينة ، معتبرين هذه الخطوة عملا مخزيا يستهدف الأمة والدين الإسلامي وتصفية القضية الفلسطينية .
واكد بيان صادر عن الوقفة أن أي نظام عربي أو مسلم يسعى للتطبيع في السر أو العلن مع الصهاينة يعد خائنا للدين وعميلا متواطئا ومتوليا لليهود والنصارى .
واستنكر البيان موقف الإمارات التي أظهرت عمالتها اليهود بعد أن كان مستترا ، مشيرا إلى أن هذا التطبيع يعد عملا فاضحا يعبر عن مدى السقوط الأخلاقي والديني للنظام الإماراتي .
وجدد المشاركون في بيانهم ثبات موقفهم الداعم والمناصر للقضايا الإسلامية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية . داعين إلى تحرك شعبي واسع ضد التطبيع في كل البلدان العربية والإسلامية .