وزير الصناعة : استخدام الدقيق المركب سيساهم في تخفيف فاتورة استيراد القمح

قال وزير الصناعة والتجارة عبد الوهاب الدرة أن استخدام الطحين المركب سيساهم في تحقيق العديد من الفوائد أهمها المساهمة في سد الفجوة الغذائية والتخفيف من فاتورة استيراد القمح وإحلال نسبة من المنتج المحلي وتشجيع المواطن على استخدام الحبوب المحلية.

 

جاء ذلك خلال ورشة العمل التي نظمتها وزارة الصناعة والتجارة اليوم بصنعاء  حول استخدامات الطحين المركب في إنتاج الخبز، تحت شعار ” تشجيع المنتج الوطني وتحسين الجودة وتعزيزا للفائدة الصحية للمستهلك “.

 

وفي الورشة أكد الوزير الدرة ضرورة تكامل الأدوار بين الجهات الحكومية والقطاع الخاص في إطار العمل على تشجيع استخدام الحبوب المحلية والطحين المركب بدلاً من الدقيق الأبيض.. داعياً  وسائل الإعلام والخطباء والمرشدين ومنظمات المجتمع إلى تعزيز الثقافة الاستهلاكية باتجاه استخدام الطحين المركب أو الحبوب المحلية.

 

من جهته أشار وزير التخطيط عبد العزيز الكميم إلى أن اليمن حقق الاكتفاء الذاتي من المحاصيل الغذائية، في ستينيات القرن الماضي، خاصة الحبوب.. مشيراً الى أهمية الورشة في نشر الوعي وتعزيز الأنماط الاستهلاكية الصحيحة للمجتمع اليمني باستخدام الطحين المركب للحبوب المحلية