وزير التربية يدشن العام الدراسي الجديد

[17/اكتوبر/2020]

دشن وزير التربية والتعليم يحيى بدرالدين الحوثي ومعه أمين العاصمة حمود عباد اليوم، العام الدراسي الجديد ٢٠٢٠- ٢٠٢١م.

وفي التدشين الذي حضره نائب وزير التربية والتعليم الدكتور همدان الشامي ووكيل أمانة العاصمة محمد البنوس، بمدرسة رابعة العدوية بالأمانة، أشار وزير التربية، إلى أن تدشين العام الدراسي الجديد في ظل استمرار العدوان يؤكد انتصار الجبهة التربوية.

وحيا صمود التربويين واستمرارهم في تأدية مهامهم متجاوزين الظروف الصعبة التي أفرزها استمرار العدوان.. مشيدا بمستوى الإقبال الكبير من الطلاب والطالبات في اليوم الدراسي الأول والذي يعكس اهتمام الطلاب وحرص أولياء الأمور على الدفع بأبنائهم للمدارس وإفشال مخططات العدوان الرامية إلى تعطيل العملية التعليمية.

وأشار وزير التربية، إلى أهمية العلم كركيزة أساسية لنهوض الأمم وبناء مستقبل الشعوب الأمر الذي يتطلب تضافر جهود الجميع واستشعار المسؤولية في إنجاح العام الدراسي.. حاثاً الطلاب على الجد والمثابرة في تحصيل العلم بما يمكنهم من التفوق والمساهمة في بناء الوطن وتحقيق تنميته المستدامة.

وأهاب بمكاتب التربية والتعليم وكافة التربويين، الالتزام بالدوام والاهتمام بالتحصيل العلمي للطلاب من بداية العام الدراسي ..منوها بجهود المعلمين والإدارات المدرسية وكل من يسهم في دعم العملية التعليمية.

بدوره أكد أمين العاصمة، حرص قيادة أمانة العاصمة على توفير كافة الدعم للعملية التعليمية في ظل التحديات الكبيرة التي فرضها العدوان والحصار.

وأشار إلى أهمية استمرار التعليم بكافة مدارس مديريات الأمانة كون بناء وتقدم الأوطان مرهون بالأجيال المتعلمة.

ولفت عباد، إلى أهمية تضافر جهود الجميع في سبيل دعم العملية التعليمية وإنجاح العام الدراسي .. مشيداً بصمود الكادر التربوي والتعليمي بالأمانة خلال الفترة الماضية.

فيما أوضح مدير مكتب التربية بأمانة العاصمة زياد الرفيق أن نحو ٧٣٠ ألف طالبا وطالبة في المرحلتين الأساسية والثانوية بدأوا العام الدراسي في ٩٠٣ مدارس أساسية وثانوية حكومية وأهلية بمختلف مديريات الأمانة ..مؤكدا استكمال الاستعدادات لبدء العام الدراسي وتهيئة الظروف المناسبة لعودة الطلاب والطالبات للمدارس.

بدوره دعا المدير التنفيذي لمجموعة الجيل الجديد محمد الأنسي القطاع الخاص ورجال المال والأعمال لدعم العملية التعليمية بإعتبار ذلك مسؤولية وطنية، مبيناً أن المجموعة وزعت 20 ألف حقيبة مدرسية بمكوناتها على مدارس أمانة العاصمة.

إلى ذلك اطلع نائب وزير التربية والتعليم الدكتور همدان الشامي ومعه وكيل أمانة العاصمة محمد البنوس و مدير مكتب التربية بالأمانة زياد الرفيق، على سير العملية التعليمية في يومها الأول بمدرستي بلقيس والعمري.

وأشاد بإقبال الطلاب والطالبات في اليوم الدراسي الأول والذي يعكس حرصهم على التحصيل العلمي، مثمنا صمود الكادر التربوي رغم الظروف الصعبة نتيجة استمرار العدوان.