رطاس يطلع علي الأعمال المنجزة بمشروع الإصحاح البيئي ويتفقد سير الأنشطة التدريبية لفرق التطوير المدرسي بمجمع النور التربوي ويتفقد سير الأنشطة التدريبية لبرنامج التوعية بمخاطر الألغام بمدرسة أبو شوارب

الخميس[24 صفر 1443هجرية]

اطلع مدير مكتب التربية والتعليم رئيس الوحدة التربوية بمحافظة عمران زيد رطاس ومعه م مدير التربية بمديرية عمران قاسم الحجزي
على سير الأعمال المنجزة بمشروع الإصحاح البيئي بمجمع النور الذي ينفذه فرع الهلال الأحمر اليمني بالمحافظة الممول من السويد وخلال الزيارة حث القائمين على تنفيذ المشروع سرعة إنجاز ما تبقى من أعمال ترميم وتأهيل دورات المياه والإصحاح البيئي

إلي ذلك تفقد زيد رطاس وقاسم الحجزي ومعهماعضو الفريق النوعي لبرنامج التطوير المدرسي رمزي يحي الفقيه سير الأنشطة التدريبية لتنفيذ المرحلة الرابعة الخاصة بالمنحة التشغيلية لبرنامج التطوير المدرسي

وفي الزيارة اطلعواعلى سير عملية التدريب ومدى التفاعل الإيجابي لفريق التطوير المدرسي بالمجمع وكذا مستوى استيعابهم من قبل مديرة المجمع ميسرة المرحلة الرابعة

وفي ختام الزيارة ثمن جهود فرق التطوير المدرسي وحرصهم على استيعاب المهام المناطة بهم لتنفيذ الأعمال خلال تنفيذ المرحلة الرابعة التي تتضمن الأداء والتخطيط والتقويم والتقييم والمتابعة وفهم النماذج وإعداد التقارير متمنيا للجميع التوفيق والنجاح

عقب ذلك اطلع مدير التربية بالمحافظة زيد رطاس ومعه مدير عام الطفولة المبكرة ومدير عام الجودة بوزارة التربية فيصل المهلب وأمة الخالق السنباني و مدير عام شعبة التدريب والتأهيل نجيب العمراني ومدير تربية مديرية عمران قاسم الحجزي على سير الأنشطة التدريبية لبرنامج التوعية بمخاطر الألغام والقنابل العنقودية ومخلفات الحروب والغارات الجوية والتي ينفذها المركز التنفيذي للتعامل مع الألغام بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم ومكاتبها بالمحافظات بدعم منظمة اليونيسيف والتي بمدرسة الفقيد مجاهد أبو شوارب

وفي الزيارة أكد رطاس على أهمية استيعاب المشاركين في الدورة التدريبية التي تنفذ بمديريات عمران وخمروصوير ما تضمنه الدليل التدريبي حول التوعية بمخاطر الألغام وخطورتها على الطلاب وأهمية ربط المفاهيم والأنشطة التدريبية بالثقافة القرآنية والقرآن الكريم وتطبيق المفاهيم القرآنية وتحويلها في واقع العمل خلال التوعية بالمدارس من مفاهيم نظرية إلى تطبيق عملي لافتا إلى ضرورة معرفة الجميع بالآيات القرأنية في المجال الاجتماعي والتربوي والصناعي والعسكري والاقتصادي والإعلامي وفي كل المجالات والتي تعزز التدخلات الإلهية لإنجاح أي عمل لأن الله سبحانه وتعالى يقول ( مافرطنا في الكتاب من شي ) منوها أننا إذا حركنا القرآن في كل المجالات سيتدخل لله بقوة لتحقيق النجاحات كما تدخل التدخلات العظيمة في تحقيق الانتصارات في جميع الجبهات على دول العدوان وقوى الشر والاستكبار ومرتزقتهم الخونة

ولفت رطاس أن الدورة تعد إعداد في المجال الإلهي لأن الله يقول ( وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة) إعداد قوي في المجال الصناعي والعسكري الذي نستطيع من خلاله مواجهة أعداء الله وأعداء الأمة والتنكيل بهم
وأضاف رطاس أن الله جعل للأمة مجال أخر بأيديهم تنفيذا لقوله تعالى قاتلوهم يعذبهم الله بأيديكم فنحن نقول حاضر يارب مؤكدا أن ما يتوجب علينا جميعا هو التسليم المطلق والتولي الصادق لله ورسوله وعترته أهل بيته والتمسك بكتاب الله القرآن الكريم والتولي لأعلام الهدى السيد القائد العلم عبدالملك بدر الدين الحوثي الذي إختاره الله وأصطفاه ومكنه لقيادة الأمة وإخراجها من الظلمات إلى النور من خلال كتاب الله القرآن الكريم التي يتضمن المعتقدات والتعليمات والتشريعات والتوجيهات متمنيا في ختام كلمته التوفيق للجميع وبما يخدم دين الله